23
تشرين1 , الإثنين

البابا فرانسيس: "أوقفوا سادة الحرب، فهم يُحقّقون ثراءهم بإراقة دماء الضعفاء”

البابا فرانسيس

سياسة
Typography

حاضرة الفاتيكان -      أطلق البابا فرانسيس عشيّة عبد الفصح نداءً حديداً من أجل السلام في العالم، وذلك في ظرف تمرّ به بلدان عديدة عبر نفق الحروب التي "تحصد أرواح الضعفاء والابرياء والعُزّل" والذين يدفعون الثمن الأعلى، وقال "إزاء هذا الوضع يُصبح من الطبيعي أن أرفع صوتي منادياً من أجل السلام من أجل هذا العالم الذي أُضع إلى هيمنة تجّار السلاح الذين يكوّمون ثرواتهم بدماء الرجال والنساء"ضحايا الحروب والصراعات.

وقال الحبر الاعظم في حوار أجرته معه جريدة «لا ريببليكا» اليومية الايطالية بأن "العالم يجد نفسه في هذه المرحلة حبيس حرب عالمية متشظيّة تدور رحاها في أصقاع عديدة من الكوكب”. وأبدى الحبر الأعظم في الحوار قناعته بأن “الشر يتبدّى اليوم بجلاء في عمليات الهدم المتواصلة بسبب الحروب، وفي الأشكال المتعدّدة من العنف والانتهاك، وفي تجاهل العُزّل ،الأكثر ضعفاً من بين بني البشر”.

ودعا البابا الكنيسة بأن تكون الأقرب إلى أكثر الضعفاء مشيراً إلى أن زياراته المتكرّرة إلى السجون “تأتي لتجعلني أكون قريباً من الضعفاء والمهاجرين والمقصيّين”، مشدّداً قول السيّد المسيح “من كان بلا خطيئة فليرجمها بالحجر الأول…”، داعياً إلى “النظر حوالينا لرؤية أوضح لخطايانا ، وإذّاك فقط تُصبح قلوبنا أكثر إنسانيّة”.

e-max.it: your social media marketing partner
Advertisement